جلسات التهذيب الإيجابي

يواصل مركز سمارت أنشطته ضمن مشروع (المساحة الصديقة للطفل) في مخيم الهول.

قام مركز سمارت بعقد ١٦ جلسة حول التهذيب الإيجابي لأولياء الأمور من النساء والرجال على مدار الأشهر (نيسان، أيار وحزيران) في مخيّم الهول.

تضمّنت الجلسات محاور عديدة أهمّها:

-التربية الإيجابيّة في حياة الأهل اليوميّة.
-أهميّة الحنان في التربية الإيجابيّة.
-أهميّة الهيكليّة في التربية الإيجابيّة.
-الغايات على المدى البعيد.
-التعلّق.
-سمات النموّ.
-سمات النموّ (مرحلة المراهقة).
-أسباب النزاع الأسري.
-بعض الحلول لتجنّب النزاع الأسري.

تمّ إعطاء هذه المحاور على مدار ثلاث جلسات وبحضور خمسة من أولياء الأمور في كلّ جلسة، حيث وصل عدد المستفيدين من هذه الجلسات إلى ٢٢ مستفيد ( ١٢ رجل و ٢٠ امرأة).

تمّ استهداف خمس أشخاص فقط في كلّ جلسة كإجراء احترازي للوقاية من عدوى فيروس كورونا، كما وتمّ تخصيص نصف ساعة من كلّ جلسة لتوعية الحضور حول فيروس كورونا وكيفيّة الوقاية منها.







اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *